أقدم ذكر لكلمة مازيغ عند المؤرخين المسلمين ؟

PrintE-Mail

الاصول التاريخية لتسمية مازيغ

المزيد

 ——————- المصادر الاسلامية

  1. أقدم من ذكر كلمة مازيغ من المؤرخين المسلمين هو إبن حزم الاندلسي (توفى 1064م) في كتابه جمهرة أنساب العرب ص495 حيث قال: (أن زناتة هو شانا بن يحيى بن صولات بن ورتناج بن ضرى بن سقفو بن جندواد بن يملا بن مادغيس، بن هوك بن هرسق بن كراد بن مازيغ بن هواك بن هريك بن بدا بن بديان بن كنعان بن حام بن نوح النبي- صلى الله عليه وسلّم).
  2. وذكر الكلمة ابن سعيد المغربي (12141286م) في كتاب نشوة الطرب في تاريخ جاهلية العرب ص88 حيث قال: (وزحف النمرود بن كنعان بن مازيغ بن كنعان ابن حام ملك أرض كنعان إلى البيت، فقاتل العمالقة، فأقبل عليه قحكان بن هود، وكان قد دوخ البلاد إلى سمرقند على ما ذكره صاحب التيجان، فأخذ قحطان النمرود أسيراً وصلبه على بيت المقدس).
  3. وذكر الكلمة ابن عذاري المراكشي (توفى 1296م) في كتاب البيان المغرب في أخبار الأندلس والمغرب ج1 ص65 حيث قال: (ونسب زناتة: قال أبو المجد المغيلى، وعلي بن حزم، وغيرهما: أن زناتة هم أولاد جانا بن يحيى بن صلوات بن ورتناج بن ضرى بن سفكو بن قيدواد بن شعبا بن مادغيس بن هود بن هرسق بن كيداد بن مازيغ).
  4. وذكر الكلمة أبو الفداء شاهنشاه (توفى 1332م) في كتاب المختصر في أخبار البشر ج1 ص11 حيث قال: (وولد لحام أيضاً مازيغ، وولد لمازيغ كنعان، وبنو كنعان كانوا أصحاب الشام حتى غزتهم بنو إسرائيل، كذا نقل ابن سعيد) واضاف ص97/96 (بني كنعان: وهم أهل الشام، قال ابن سعيد: وإِنما سمي الشام شاماً لسكنى سام بن نوح به، وسام اسمه بالعبرانية شام، بشين معجمة، وقيل تشأمت به بنو كنعان، هو ابن مازيغ بن حام بن نوح، وكان كنعان من جملة الذين اتفقوا على بناء الصرح، فلما بلبل الله تعالى ألسنتهم في أواخر سنة 670 للطوفان، وتفرقوا، نزل كنعان في الشام ونزل في جهة فلسطين، وتوارثها بنوه، وكان كل من ملك من بني كنعان يلقب جالوت، إِلى أن قتل داود جالوت آخر ملوكهم، وكان اسمه كلياد عن البيروني ذكر ذلك في أواخر كتاب الجواهر، فتفرقت بنو كنعان وسار منهم طائفة إلى المغرب وهم البربر).
  5. وذكر الكلمة ابن خلدون (توفى 1405م) في كتاب ديوان المبتدأ والخبر في تاريخ العرب والبربر ومن عاصرهم من ذوي الشأن الأكبر ج2 ص12 حيث قال: (الظاهر أنّ البربر من هؤلاء المنتقلين أوّلا وآخرا إلا أنّ المحققين من نسابتهم على أنهم من ولد مازيغ بن كنعان فلعل مازيغ ينتسب إلى هؤلاء) واضاف ج6 ص117 (وقال سالم بن سليم المطماطي وهاني بن يصدور الكومي وكهلان بن أبي لوا، وهم نسابة البربر: إن البرانس بتر، وهم من نسل مازيغ بن كنعان) واضاف ج6 ص123 (البربر من ولد حام بن نوح بن بربر بن تملا بن مازيغ بن كنعان بن حام) واضاف ج6 ص124 (وبرانس بنو بربر سفجو بن أبزج بن جمواح بن واليل بن شراط بن تام بن دويم بن دام بن مازيغ بن كنعان بن حام وهذا هو الّذي يعتمده نسابة البربر) واضاف ج6 ص127 (والحق الّذي لا ينبغي التعديل على غيره في شأنهم أنهم من ولد كنعان بن حام بن نوح كما تقدم في أنساب الخليفة، وان اسم أبيهم مازيغ) واضاف ج7 ص4 (جانا بن يحيى بن صولات بن ورساك بن ضري بن مقبو بن قروال بن يملا بن مادغيس بن زجيك بن همرحق ابن كراد بن مازيغ بن هراك بن هرك بن برا بن بربر بن كنعان).
  6. وذكر الكلمة القلقشندي (توفى 1418م) في كتاب نهاية الأرب في معرفة أنساب العرب ص119 .
  7. وذكر الكلمة أحمد بن خالد الناصري (18351879م) في كتاب الاستقصا لأخبار دول المغرب الأقصى ج1 ص121/120 حيث قال (فالحق أن الشعبين معا (برانس ومادغيس) عريقان في البربرية وأن الجميع من ولد مزيغ ومازيغ هو من ولد كنعان بن حام ) واضاف ج1 ص130 (وهم لا يعرفون لسان العرب كلمهم الترجمان على لسان عمر بن العاص فقال لهم من أنتم قالوا نحن بنو مازيغ).
  8. وذكر الكلمة محمد مقديش (توفى 1813م) في كتاب نزهة الأنظار في عجائب التواريخ والأخبار ج1 ص66 (من آنفا إلى مرسى مازيغن خمسة وستون ميلا روسية. ومن مازيغن إلى البيضاء جون ثلاثون ميلا، من طرف مازيغن إلى آسفي روسية خمسة وثمانون).
  9. وذكرهم في مواضع كثيرة الاستاذ محمد المختار السوسي (19001963م) في كتاب سوس العالمة.
  10. وذكرهم في مواضع كثيرة أبو يعلى الزواوي (18781952م) في كتاب تاريخ زواوة.
  11. وذكر الكلمة ابن زيدان السجلماسي (توفى 1946م) في كتاب إتحاف أعلام الناس بجمال أخبار حاضرة مكناس ص93.
ايهاب ازطاف
عن ايهاب ازطاف 557 مقالة
ايهاب ازطاف هو باحث ليبي من مدينة يفرن بجبل نفوسة، مهتم بدراسة اللغة الليبية ومفرداتها وقواعد نحوها ولسانياتها، وله شغف بالبحث في طوبونوميا ليبيا وايجاد علاقتها بالمجتمع وتاريخه واصوله، ويهذف لاعادة الاعتبار للهوية الليبية وحمايتها، وتقوية الانتماء للارض الليبية في نفوس سكانها.

2 تعليقان

  1. طبعا اجابتك على السؤال غلط. فاقدم مرجع في العالم ذكر لفظ امازيع هو المؤرخ العربي ابن هشام في كتابه ( التيجان في نسب ملوك حمير) في القرن الثامن الميلادي.العرب هم اول من اطلق على البربر لفظ امازيغ ونسبوهم الى كنعان .

شاركــــنا رأيك و بإحترام

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.