التبو

PrintE-Mail

تاريخ واصول التبو

التبو كانوا قبائل بدوية ترعى الابل ويمتد وجودهم من غرب السودان وجنوب ليبيا حول سفح جبل تبيستي وشمال تشاد والنيجر، الا ان اغلبهم في تشاد، ويعتقد البعض انهم هم شعب التروغلوداي اي سكان الكهوف الذين ذكرهم هيرودوت ويمتازون بسرعة العدو، وذكر أن لغتهم اشبه بزعيق الخفافيش، ووصف العرب هذه اللغة بأنها اشبه بزقزقة العصافير. .

اصل التسمية

التبو/ القرعان/دازّاقَرا/اربي، ويذكر في القرن التاسع الميلادي شعب باسم (قُوران، كُوران، جُوران) يبدو لي أنه تحريف لاسم قرعان الذين ينحذرون من جنس البوهيميين، ويسميهم الطوارق باسم (إيكَرادِن)، بينما يطلقون على انفسهم اسم دازاقرا نسبتاً الى اكبر لهجة يتحدثونها وهي من عائلة اللغات النيلية الصحراوية بينما يسمي سكان الجنوب الليبي وجبال تيبستي وواحات شمال شرق النيجر وحوض أيِر انفسهم بـ (تيدا / تودا).

اما كلمة تبو فيقال انها متكونه من شقين، تو وتعني جبل وبو وتعني سكن او موطن.

اصول التبو

أما اصولهم تعود للعرق الحامي وهم سود البشرة بسبب إنزيمات صبغيه اسمها ميلانين (Melanin) وهي التي تعطي للجلد لونة سواء كان حنطي او خمري او اسمر او اسود حيث تتناسب درجة غمقة البشرة طردياً مع زيادة الحرارة واشعة الشمس وهذا يساعد في تقليل نفاذ الأشعة فوق البنفسجية التي تدمر خلايا الجسم.

يعتبر التبو من سكان ليبيا الاصليين حيث ذكرهم هيردوتس باسم الاثيوبين فقرة 197 (تعيسش هنا أربع أمم لا أكثر، اثنان منهما أصليتان واثنتن غير أصليتين، فالليبيون في الشمال والأثيوبيون في جنوب ليبيا أصليون، أما الفينيقيون والإغريق فإنهم استقروا فيها فيما بعد)، ويقال ان كلمة اثيوبيين اطلقها الاغريق على السود وتعني المحروقين.

 نضالهم وتاريخهم

هم محاربون اشداء يحتملون الجوع والعطش، قاوموا الاستعمار الايطالي والفرنسي بالنيجر والتشاد وليبيا ومن قادتهم المعروفين الشيخ محمد ملكني مينا صالح الذي اشتشهد تحت قلعة القاهرة بمدينة سبها، وقجة عبدالله التباوي الذي قاد معارك الجهاد في الشرق الليبي وسلطان شهاي وقد ساهمو في إسقاط النظام القذافي في بداية أنتفاضة السابع العشر من فبراير وساهمو في تحرير الجنوب وقاموا بتشكيل كتائب مسلحة هما كتيباتن درع الصحراء بقيادة العقيد بركة وردكو وشهداء أم ألارانب بقيادة شرف الدين بركة، في القديم كان التبو يغيرون على القبائل المجاورة للنهب والسرقة كما تفعل قبائل الاعراب الوافدة، ذكرهم الرحالة البكري في خط الصحراء جنوب زويلة و قال بها قوم يدعون أزكان وهم أعلم أهل الأرض بالصحراء، وهاجروا ولم يتبقى منهم إلا القليل جدا (200 عائلة في عهد المملكة) ولم يعد جزء منهم إلا خلال 30 سنة الماضية.

 لغتهم: (اللغة النيلية الصحراوية) ومنها لهجة تيدا ودزازا وبرتي وكانوري، وتسمى ايضاً بلغة تبو

 اماكن تواجدهم

يتواجدون أساسا في شمال وغرب تشاد، وفي جنوب ليبيا حول جبال تيبستي في القطرون في خمس محلات وهي محلة واو ومحلة القطرون ومحلة البخي ومحلة مدروسة ومحلة تجرهي، سكان كل هذه المحلات من التبو ومرزق وأم الارانب وزويلة، فضلا عن تبو تازر الذين يتركزون في واحة الكفرة وربيانة..  وأقصى غرب السودان وشرق النيجر.

قبائلهم

ينقسم التبو الى فرعين اساسيين

التيدا Tuda ويسكنون في الأقاليم التباوية الشمالية في كل من تبستي في تشاد وكوار والصحراء في النيجر، وتازر (الكفرة) وزالا (فزان) في ليبيا. وهم بدورهم ينقسمون إلى 33 قبيلة.

الدَازا Daza، ولا نقصد هنا بقبيلة الدازا وإنما كافة القبائل التباوية الجنوبية الناطقة باللهجة التباوية الجنوبية المعروفة بالدزگا ويُعرفون أيضاً بالقرعان*، فيسكنون في الأقاليم التباوية الجنوبية في كل من بركو وأنيدي وكانم في تشاد، وفي الصحراء بالنيجر

1- تيدا: توجد في ليبيا بجبال تيبستي وتشاد والنيجر. 2- دازا: يتواجدون في شمال تشاد والسودان والنيجر، بوركو وانيدي. 3- انكزا تقطن منطقة فايا وينحدر منها الرئيس السابق حسين هبري. 4- كريدا هم القرعان المجموعة الأكثر من الناحية العددية في بحر الغزال والصومال. 5- كونما. وتتفرع من هذه القبائل الكبيرة قبائل عديدة تصل لاكثر من 38 قبيلة، إن ابرز شخصيات التبو القائد (يسكوا إسحاق)، والجنرال موسى بشر (موسى بتي) والجنرال (حامد موسى).

سجلات نفوس التبو لا زالت موجودة، واحصائيات سنة 1936 و1954 و 1964 المعتمدة بموجب قانون الأحوال المدنية الصادر في سنة 1968 م والتبو ممن لا يملك رقم وطني يقطنون في  مخيم 80 والمنشي في سبها.

 ادعائهم النسب العربي

ادعائهم النسب العربي راجع الى العنصرية الممارسة ضدهم من طرف القبائل العربية التي لم تعترف باسلامهم ولا بمبادءه التي تقول (لا فرق بين ابيض او اسود او بين اعجمي وعربي الا بالتقوى)، وحاول العروبيين من اتباع جمال عبدالناصر استغلال هذه النقطة لترسيخ اعتقاد بعض التبو بانهم عرب وذلك لاستغلالهم والسيطرة عليهم والاستفاذه منهم في خدمة الامة العربية و(الوطن العربي) الوهمي عبر جعل ولائهم للعروبه وقد قام احد الناصريين يدعى محمد سعيد القشاط بتأليف كتاب اسماه (الطوارق عرب الصحراء) يحاول فيه بشكل فج ومقيت صنع انساب عربية للتوارق والتبو والليبيين عموماً ولكن هذا الكلام لم ينطلي على هؤلاء فالعرب اصلا لا يعاملون التبو والتوارق على انهم عرب بل يعاملونهم باحتقار ودونيه واضحه نظراً للاختلاف في لون البشرة.

التبو صفحة 24

ماذا يقول العرب عن التبو ؟

يقول العرب بأن موطن التبو هو شمال تشاد، وفي شمال غرب النيجر. أما تواجدهم في ليبيا قبل سبتمبر 1969 فقد كان محصورا في أربع عائلات ( وليس قبائل ) وهذه العائلات في جنوب ليبيا ( فزان) هي : عائلة جلاوى – عائلة عثمان – عائلة أبوبكر وعائلة المينا، وعدد أفراد هذه العائلات الاربعة لم يكن يتجاوز (300) فرد في أول استفتاء لعدد سكان ليبيا أجرى بعد الاستقلال سنة 1954. وكانت هذه العائلات الاربعة محل احترام متبادل بينها وبين السكان العرب في فزان، ويعتبرون هم الليبيون بالفعل، أما الآلاف من التبو المتواجدون حاليا في فزان فقد وفدوا الى ليبيا بعد سنة 1969 وأغلبهم بدون جنسية ومن مواليد تشاد والنيجر. ومن يحمل منهم الجنسية الليبية فقد تحصلوا عليها في عهد القذافي، وبالتحديد في الثمانينات ابان حرب تشاد، حيث كان القذافي يستخدمهم في الحرب ضد حسين هبرى .

_____________________________

ايهاب ازطاف
عن ايهاب ازطاف 551 مقالة
ايهاب ازطاف هو باحث ليبي من مدينة يفرن بجبل نفوسة، من مواليد 1985، مهتم بدراسة اللغة الليبية ومفرداتها وقواعد نحوها ولسانياتها، وله شغف بالبحث في طوبونوميا ليبيا وايجاد علاقتها بالمجتمع وتاريخه واصوله، ويهذف لاعادة الاعتبار للهوية الليبية وحمايتها، وتقوية الانتماء للارض الليبية في نفوس سكانها.

7 تعليق

  1. خش علي تاريخ الاغريق والفنيقيون ورمان عندما اتو الي ليبيا للأحتلال تعرفنا من وين وكلام هذا قبل الاسلام ومؤامره كاااااانت كبير ولكن انتهاء تاريخ العربي والمستعرب والمنحرف في ليبيا وسيطهر الحق قريبا

  2. عن اي حق تتحدث يوسمي , لا يوجد للتبو اي اثر تاريخي في ليبيا ولم يذكر في اي كتاب للتاريخ اي شي عن التبو وان الحديث عن سمر البشرة لا يعني القصد التبو ولا توجد اي اشارة تاريخية لجهاد التبو فالمناضل قجة القرعاني كان يقاتل مع القبائل العربية في علالي وكانم ضذ المحتل الفرنسي وبعد انتهاء الحرب في تشاد وبداية الحرب في ليبيا ضد المحتل الايطالي رافق المجاهدين العرب من ازوية واولاد سليمان والحساونة وغيرهم من القبائل الاخري للقتال معهم في ليبيا وحتي الكاتب لم يذكر الا سطور بسيطة عن الجهاد المزعوم , تاريخ الجهاد الليبي كتبه العدو قبل الصديق فأذكر لي اسم كتاب ايطالي او فرنسي يذكر تاريخكم المزعوم ,

  3. نتائج #التبو

    خرجت اليوم نتيجتين مهمتين للاخوة من قبيلة التبو (تشاد):
    العينة 1- التيدا / رقم 316436،
    العينة 2- قرعان كريدا/ رقم 316424،
    و كلاهما موجبتين للتحور PF2431. هذا بالإضافة الى عينة
    سابقة من قرعان كانم (المملكة الزغاوية) رقمها 216347 ،
    موجبة كذلك لنفس التحور.
    للعلم التحور PF2431 هو تحور شقيق للتحور
    الليبي الامازيغي M81 ، يجتمعان في التحور L19
    هذه النتائج تقودنا الى الاستنتاجات التالية:
    **اولا** المجموعة PF2431 ، الشقيقة لتحورنا M81، لا تتركز
    فقط في غامبيا و السنغال، كما اظهرتها النتائج التي لدينا
    في Y Full من المشروع العالمي 1000k، و انما لها امتداد
    شرقا الى تشاد.
    **ثانيا** مجموعة التبو (الحالية) ما هي الا قبيلة بروادة
    التي ذكرها الوزان 1500 ميلادي وهي نفسها زغاوة حسب
    اليعقوبي 890 ميلادي. وماهي الا المسميات المختلفة لسكان
    هذه المنطقة طوال الزمن،،

    • التبو خرجوا على العديد من التحورات الجينية منها T و R و لم اجد لهم تحور على E سواء e-m81 او e-m2 لو سمحت ايميلي عندك لو ترسلي النتائج من موقع الشركة اكون شاكر ليك

  4. أنا كنت معجبة بالموقع الصراحة للتعرف عن تاريخ بلادي بدون أي انتماءات أخرى, لكن الصفحة هدي خيبت أملى! مافيش معلومات وافية عن تاريخ التبو وفيه نبرة كأن التبو مش ليبين , وكأن الكاتب يقول ,لكن أهو حنا قابلينهم مش زي العرب مستحقرينهم! للاسف العنصرية ,الباين ,موجودة عند كل الليبين وموجهة لجميع الالوان والاعراق, كل واحد يشوف في روحه خير من الاخر!! وماهدا الا دلالة علي نقص داخلي, لانه الانسان الواثق من نفسه يعرف انه الباهي والشين في كل مكان وكل جنس. مش معقولة بتطلعلي الامازيغ كلهم ملاءكة والعرب شياطين ولا العكس صحيح.دقيقة تقول الانتماء المفروض لليبيا بس وبعدين تجي تقول هديمة مش ليبين اصليين ودوة من العصر الحجري. الليبين ككل كان فيهم ومازال فيهم ناس ترفع الراس, وكدلك كان فيهم وما زال فيهم من جميع أطيافهم ناس صنايعهم تقشعر منها الابدان

  5. أثرنا ثابت على ارضنا فنحن احفاد حام ابن نوح وجدنا كوش ابن حام ابن نوح ومن سلالة ملوك أعظم ممالك الارض مملكة كوش يا سيدولكن من تسمون انفسكم عرباً كنتم جيراناً لنا لكن عندما اتى المستعمر الاوروبي الصليبي الكافر حسب اقوالكم وقفتم معهم وساعدتوهم وسهلتم لهم احتلال ارضنا وقارتنا واليوم تتحدث عن اثار ودلالات اذ نحن لا نملك فماذا تملك انت يا سليل الصعاليك وقطاع الطرق هذه القارة السمراء التي تعيش عليها سوداء كسواد وجوهنا فاذهب وابحث عن اثارك وتاريخك خارج هذه القارة وابحث عن عرقك في كتب الصليبيين فنحن احفاد رسول البشرية محمد بن عبدالله سليل اسماعيل وهاجر الحبشية ابحث في كتب التاريخ وستعرف الكثير عنا

  6. أولاً عندما تبحث وتنتج عن أصول لقبائل وجب عليك الرجوع إلى عدة مصادر ، يكفي أن أستدل بمرجع واحد بغارة العرب من الحوازية والزوية على مواقع التبو في تازر ( الكفرة ) في كتاب للرحالة روزيتا فوربس في كتابها سر الصحراء الكفرة التي ألفته عام 1920 حين ما زارت تازر وبعد المدن في الجنوب مثل تازربو وغيرها ، حيث ذكرت بتواحد آثار التبو من قلاع، حيث أيضاً ذكرت في كتابها برسالة من السيد محمد بن علي السنوسي مؤسس حركة السنوسية إلى شيخ وجنقة التي نص فيه بأنه أتى للسلام في تازر ذلك خلفية القتال وتهجير التبو منها من قبل الجوازية والزوية ، أرجو مراجعة نص الرسالة في الكتاب ، وهذا وهي تذكر أيضاً آثار التبو التي تمت إزالتها في عهد القذافي

شاركــــنا رأيك و بإحترام

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.