بنت زليطن – في عشق الهوية الليبية

PrintE-Mail

يا سيدتي يا من نسجتي عباءة بالجداد و غسلتي في كعام صوف الجرد المقدس وطبختي ايدام البازين المبارك وزغرتي بعلو صوتك يوم خضبتي يد العروس بخيوط النيرة وابعدتي بتردديك طلاسم من جدتك الاولي كل روح شريرة يا سيدتي يا من جلستي تدندنين بلحن حزين تحت اسوار ماجر وتحت شجرة النخل العتيقة و في كل درب حزين اعيدي لي روحي اعيدي لي هويتي اعيدي لي الياز و همهمت جدتي الاولي و خضبي روحي بزهو العودة لاصلي الاصيل يا سيدتي اراكي اري في كل ملامحك شئ اصيل يشبه النخل يشبه الزيتون يعانق سماء بلادي ويرفض يرفض ان يستكين اري في كل طقوس بكائك تعويذة تقول نتشن امازيغن نتشن ليبين فلا من الحجاز جئنا ولا من نجد كان المسير .

وللحديث بقية زليتنية
المرأة الليبية حامية الهوية


هدى زليتن
عن بنت زليتن 6 مقالة
هدى كاتبة صحفية من زليتن مقيمة في شرق ليبيا

قم بكتابة اول تعليق

شاركــــنا رأيك و بإحترام

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*