طرابلس سنة 1911

PrintE-Mail

وصف سكان طرابلس في سنة 1911 من كتاب “أسرار طرابلس” للرحالة “مابل لومس تود”

“و كان العرب منتشرين و موجودين دائما , يرتدون الحولي الأبيض , و يجتازون شوارع المدينة الشاحبة بصمت و هم سواسية في طيفيتهم , و تلتف النساء بثيابهن التفافا كاملا ماعدا عين سوداء واحدة. و يملاء الشوارع الرئيسية , اليهود المتعجلون و المالطيون ذوو الوجوه المستديرة , و النساء في اللباس الوطني, و أمم الصحراء المتدفقة, تمتلئ بهؤلاء من كل لون, من الأصفر الي البني الغامق, و من ثم الي الأسود القاتم_ انهم خليط من اللأمازيغ و الزنوج و الفزانيين و السودانيين في “مشهد متحرك”.

ايهاب ازطاف
عن ايهاب ازطاف 556 مقالة
ايهاب ازطاف هو باحث ليبي من مدينة يفرن بجبل نفوسة، مهتم بدراسة اللغة الليبية ومفرداتها وقواعد نحوها ولسانياتها، وله شغف بالبحث في طوبونوميا ليبيا وايجاد علاقتها بالمجتمع وتاريخه واصوله، ويهذف لاعادة الاعتبار للهوية الليبية وحمايتها، وتقوية الانتماء للارض الليبية في نفوس سكانها.

قم بكتابة اول تعليق

شاركــــنا رأيك و بإحترام

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.