واحة جالو – تاريخ واصول

PrintE-Mail

واحة جالو

تقع جالو على احد طرق القوافل في الجنوب الشرقي من اجدابيا بحوالي 220 ك.م وشرق اوجلة بحوالي 30 ك.م، وتتكون من اربع قرى مركزها هي قرية العرق تم قرية اللبة والشرف وراشدة، قبل حوالي 150 سنة كانت جالو واحة صغيرة تابعة لسكان اوجلة الذين ياتون اليها لجني البلح والتمر في شهر الصيف، وقد عثر باشو على اثار يونانية في مقابر قديمة بها.
استوطنت جماعات مختلفه هذه الواحة، وجاءها الوافدون من كل حذب وصوب الى ان زاد عددهم عن سكان اوجلة، وفي القرن التاسع عشر اصبحت هي مركز الحكم واصبح سكان جالو ومنهم المجابرة يسيطرون على التجارة مع السودان مرورا بادري وانيدي وبحيرة تشاد ويجلبون الجلود والعاج والعبيد واصبحت التجارة مصدر معيشتهم في الماضي، كما يوجد بئر بترول يحمل اسم جالو تبعد عن جالو مسافة 40 ك.م وقد اكتشف في أغسطس عام 1961م وتنتج حوالي 1190 برميل يومياً.

دخلها الطليان عام 25021928 وخرجوا منها عام 1943م

ثوب نساء جالو باللونين الاسود والاحمر


مساكنهم

تبنى المنازل من الطوب والطين والشرف وراشدة تبني بالسعف والجريد وآبارها كانت تبنى بكرناف النخل.


سكان الواحة

سكانها مزارعون مستقرون وليسوا بدو وهم من قبائل المجابرة والغزوز والعلالقة والرويلات والنصيرات والسعادات وافراد من ازوية، كما يوجد عدد من الزنوج الذين كانوا عبيد للعائلات تم حرروا.

قبائل المجابرة: قدر عددهم في عام 1914 بـ 2000 نسمة وهم فلاحون مستقرون مثل الاواجلة، والمجابرة اغلبهم في جالو كما توجد فروع منهم في الجغبوب وسيوة وهؤلاء مازالوا يتحدثون اللغة الليبية بجانب العربية، والمجابرة عبارة عن احلاف (كنفدرالية قبيلة) فبعضهم زنوج لا يجمعهم اصل واحد واغلبهم من السكان المستعربين وهم يتميزون بملامح ليبية لا يمكن ان تكون عربية، ماعدا بيت واحد يتضح انهم من سعادي برقة ويسمون اولاد حمد ويقيمون في اللبة، وقد قام احد المجابرة في تونس بعمل تحليل الحمض النووي DNA فاتضح انحدارة من الليبيين الاصليين على تحور M81 وهم اهل فلاحة ومسالمين وهذه من طباع سكان ليبيا الاصليين.

  • العلالقة / العلاقي: وهم من القبيلة العربية المعروفة بهذا الاسم
  • السعدات / السعدي: وهم من بني سعادة من قبيلة لواتة… إقراء المزيد

الزراعة

تتمتع الواحة بالمياة الجوفية الغزيرة ولذلك يزرع سكان الواحة القمح والشعير والذرة والطماطم والفول والفلفل والمقاتي واللفت وكانت مزروعات قليلة، ويقدر عدد النخيل بحوالي 42 الف نخلة.

………………………………

  • إقراء المزيد عن ازوية من هنا
  • إقراء المزيد عن الكفرة والمجابرة من هنا
ايهاب ازطاف
عن ايهاب ازطاف 556 مقالة
ايهاب ازطاف هو باحث ليبي من مدينة يفرن بجبل نفوسة، مهتم بدراسة اللغة الليبية ومفرداتها وقواعد نحوها ولسانياتها، وله شغف بالبحث في طوبونوميا ليبيا وايجاد علاقتها بالمجتمع وتاريخه واصوله، ويهذف لاعادة الاعتبار للهوية الليبية وحمايتها، وتقوية الانتماء للارض الليبية في نفوس سكانها.

قم بكتابة اول تعليق

شاركــــنا رأيك و بإحترام

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.