ورداسة / ورداس / وردازة في ليبيا والجزائر بولاية بوسعيدة

PrintE-Mail

قبيلة ورداسة ذكرها المؤرخين المسلمين وعدوها من بطون قبيلة هوارة وهم ابناء ورداس بن هوار بن اوريغ بن برانس.

موطنهم

وينقطع ديار مزاتة من تورغا ويصير في ديار هوارة فأول ذلك ورداسة، ثم لبدة وهي حصن كالمدينة على ساحل البحر.

البلدان ص184، اليعقوبي متوفي بعد 905م

ورداسة في ولاية بوسعيدة بالجزائر

ولاية سعيدة تقع في الشمال العربي للجزائر يحدها شمالا ولايتي معسكر و سيدي بلعباس , و من الشرق تيارت (تيهارت)، و من الجنوب النعامة و البيض، وتعرف بانها ذات مناخ قاري تقع في الهضاب العليا مما يجعل منها منطقة فلاحية باردة شتاءا و حارة صيفا، من الشخصيات البارزة التي انجبتها الولاية : ” احمد مدغري” الشيخ بوبغلة “و في الفن ” الشاب مامي “.

يرجع أصل إسمها إلى حادثة شهيرة وقعت في بدايات القرن التاسع عشر حيث كانت هنالك فتنة كبيرة بين العشائر الكبرى بسعيدة ( الكرارمة و دوي تابت و القواسم و الجعافرة والوهايبة و ولاد براهيم و اخرون الخ … ) و التي تنتمي كلها الى ما يعرف بـ ” برنوس الورداسة “، الروايات مختلفة فيما يتعلق بالفتنة و لكنها كانت بسبب خيانة احدى هذه العشائر، فتسببت في حرق السوق الاسبوعي للورداسة الذي كان يجمعهم كل اسبوع و كذا زهق ارواح , فتدخلت الولية الصالحة ” لالة سعيدة الورداسية ” بحكمتها و اوقفت الفتنة بين العشائر واعادت التحامها من جديد , و امرت كل عشيرة منهم بذبح خمس عجول و ترك دمائها يسيح في واد الورداسة الذي اصبح لاحقا يعرف بواد الوكريف نسبة لتلك العجول او واد سعيدة نسبة لهذه الولية الصالحة الورداسية.

و امرت بتقسيم لحومها بين الفقراء , و بعد تلك الفترة بعقود و عند مجيء الامير عبد القادر كان قد سمع بهذه القصة و التقى بهذه الولية الصالحة وسمى تلك المقاطعة باسمها ” لالة سعيدة ” او “سعيدة “.

   اصل شعب ورداسة : يقال ان اول من سكن ولاية سعيدة هو ورداس الاول او ورداز الاكبر و ذلك قبل آلاف السنين قبل الميلاد وهو من البرابرة الاوائل الذين سكنوا سعيدة، و بهذا نسبت اليه جميع العشائر التي سكنت ولا زالت تسكن ولاية سعيدة الان، و قد اشتهر الورداسة بأنهم يشكلون شعبا كبيرا مشكلا من عشائر كبيرة و عشائر ذوي ثابت و عشيرة تيرسين و عشيرة بسيدي احمد من احد فروعها , كما ان قدوم الكرارمة لاحقا و القواسم و الجعافرة ولاد خالد و ولاد سيد خليفة و كذا الوهايبة الذين قدموا من فاس و مكناس بالمغرب و الذين يحملون اصول بربرية رغم ادعائهم النسب الشريف الادريسي.

هؤلاء عندما قدموا استقبلتهم عشائر ورداسة بالفرح و السرور و بنوا لهم الخيم و اعطوهم المال و اشترطوا عليهم تزويج اولادهم و بناتهم منهم حتى يتصاهروا و يصبحوا دم واحد و شرف واحد و شعب واحد و ادخلوهم ضمن برنوسهم و احتووهم،  و بالتالي اصبحت هذه العشائر الكبرى التي تمثل الاصل و الاغلبية في ولاية سعيدة الان , اصبحوا هم الاصل في شعب الورداسة و تحدثوا اللهجة الورداسية التي تشبه لهجة شلحة  والاطلس المغربي , و لكن لاحقا تعرب لسانهم تدريجيا و لكن ما زالت هنالك مفردات من اللهجة الورداسية لازالت متداولة بين ابناء ولاية سعيدة الصحاح  الاصليين، على امل ان لا تندثر و يتم استبدالها بالفرنسية او لغة اخرى حديثة


المصادر

  • الاستاذ ميلود الجيلالي / استاذ محاضر و باحث في الاصول و التاريخ - اصله من ولاية سعيدة
  • البلدان ص184، اليعقوبي (متوفي بعد 905م
ايهاب ازطاف
عن ايهاب ازطاف 551 مقالة
ايهاب ازطاف هو باحث ليبي من مدينة يفرن بجبل نفوسة، مهتم بدراسة اللغة الليبية ومفرداتها وقواعد نحوها ولسانياتها، وله شغف بالبحث في طوبونوميا ليبيا وايجاد علاقتها بالمجتمع وتاريخه واصوله، ويهذف لاعادة الاعتبار للهوية الليبية وحمايتها، وتقوية الانتماء للارض الليبية في نفوس سكانها.

قم بكتابة اول تعليق

شاركــــنا رأيك و بإحترام

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.