استعباد الشركس في العالم

PrintE-Mail

تعرض الشركس للاستعباد من قبل روسيا القيصرية والدولة العثمانية عندما تم فتح القسطنطينية في عهد محمد الفاتح تم توغلوا في ارض القفقاس واستعبدوا من كل قرية شركسية حوالي 50 الى 100 شخص عام 1475م وكان عدد العبيد يصل الى 12 الف سنوياً، وقد قرأت في كتاب عشرة اعوام في بلاط طرابلس (1783-1793) ان تاجر بطرابلس اشترى جارية شركسية، وقبل ذلك كان الجنويون يبيعون الفتيات والفتيان الشركس كعبيد في بلدان البحر المتوسط.

واستعبد الشركس من قبل شاه ايران وبيعوا في بلاد فارس وبلاد العرب… وربما هذا ما جعل سلطان مملوكي من اصل شركسي يصدر اول قانون في تاريخ البشرية ضد استعباد البشر عام 1411.

في عام 1545 قام خان القرم بشن حملة على الشركس بعد ان امتنع أميرهم قونشاوقة عن ارسال ابنائهم كعبيد الى السطان حسب ما ذكر ريمال الخوجة واستعبد التتار اكثر من 20 الف.
———————–
الصورة: تاجر عربي من الحجاز مكه (على اليمن) مع عبده الشركسي (على اليسار) ، بين عامي 1886 و 1887م

تاجر عربي وعبد شركسي



المصادر

  • التاريخ الشركسي لقادر اسحق ناتخو
  • التاريخ الشركسي لقادر اسحق ناتخو
ايهاب ازطاف
عن ايهاب ازطاف 683 مقالة
ايهاب ازطاف هو باحث ليبي من مدينة يفرن بجبل نفوسة، مهتم بدراسة اللغة الليبية ومفرداتها وقواعد نحوها ولسانياتها، وله شغف بالبحث في طوبونوميا ليبيا وايجاد علاقتها بالمجتمع وتاريخه واصوله، ويهذف لاعادة الاعتبار للهوية الليبية وحمايتها، وتقوية الانتماء للارض الليبية في نفوس سكانها.