تاريخ جنزور وهوارة

PrintE-Mail

لمحة تاريخية عن جنزور

“لم يكن الاستيلاء علي جنزور الانهيار النهائي لامازيغ هوارة فقد وصلت قبيلة زقاغة الهوارية الي حكم طرابلس الغرب عن طريق ثابت بن عمار في القرن الرابع عشر واستمرت دولته قائمة رغم الفوضي اكثر من 100 عام متواصلة رغم حصار الحفصيين له لاكثر من مرة ولازيد عن سنة متواصله وقد كانت من قبلهم مملكة بني الخطاب الهوارية في فزان الجنوب الليبي وعاصمتهم زويلة التي امتد حكمهم لمئات السنين لغاية قضاء الكورد والاعراب عليها بقيادة قراقوش”.

وقع في جنزور أيام الإستعمار الإيطالي عدة معارك منها معركة سيدي عبد الجليل وهي معركة وقعت في اليوم الثامن من شهر يونيو عام 1912 م وتحديداً في منطقة سيدي عبد الجليل والتي هدف الإيطاليون إحتلالها نظراً لإرتفاعها ووقوعها علي الساحل، وأيضاً معركة سيدي بلال وهي معركة وقعت في يوم 20 من شهر سبتمبر عام 1912 م و سميت بسيدي بلال لأنها كانت منطقة مرتفعة قرب البحر غرب جنزور لذا قرر الإيطاليون إحتلالها، وأيضاً وقعت معركة شهداء الجمعة وهي معركة وقعت في اليوم التاسع من شهر سبتمبر عام 1917 م وبالتحديد بمنطقة المشاشطة، ومعركة النجيلة التي وقعت في 20 سبتمبر عام 1917 م في منطقة النجيلة.

جنزور كانت جزء من شعبية الجفارة منذ عام 2001 إلي 2013 ثم أصبحت بلدية في سبتمبر بأوامر من نوري أبو سهمين إستجابة لمطالب السكان بعد حادثة مقتل أحد السكان يدعي فاتح التومي والذي وجدت جتته في وادي الهيرة قرب العزيزية، ولوقف الإحتقان الذي يمر به السكان قبل أن يتفاقم ويسوء الوضع ولحل مشكلتهم مع الشعبية, وقبل إنضمامها إلي شعبية الجفارة كانت جزء من شعبية طرابلس، كما تشتهر جنزور بزوايا تحفيظ القران وقد أصبحت الأن معالم تاريخية كزاوية (عمورة) غرب جنزور وزاوية (بن حسين)، والتي تعرف باسم زاوية العريفي وقد تتلمذ في هذه الزوايا بعض علماء طرابلس وجنزور .

والله اعلم…

ايهاب ازطاف
عن ايهاب ازطاف 643 مقالة
ايهاب ازطاف هو باحث ليبي من مدينة يفرن بجبل نفوسة، مهتم بدراسة اللغة الليبية ومفرداتها وقواعد نحوها ولسانياتها، وله شغف بالبحث في طوبونوميا ليبيا وايجاد علاقتها بالمجتمع وتاريخه واصوله، ويهذف لاعادة الاعتبار للهوية الليبية وحمايتها، وتقوية الانتماء للارض الليبية في نفوس سكانها.

قم بكتابة اول تعليق

شاركــــنا رأيك و بإحترام

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*